بيان صحفي: طرد الهباش من الأقصى رسالة شعبية لأزلام السلطة وليست واقعة شخصية

السبت 28 حزيران (يونيو) 2014

السبت 28 حزيران 2014م الموافق 30 شعبان 1435هـ

بيان صحفي

بسم الله الرحمن الرحيم

طرد الهباش من الأقصى رسالة شعبية لأزلام السلطة وليست واقعة شخصية

منذ يوم أمس وأدوات سلطة رام الله مستنفرة استنفارا بالغا وتعقد الاجتماعات المتوالية وبعضها بحضور الصهاينة في مهمة طارئة وعاجلة، ليس في الرد على قصف العدو لغزة وارتقاء الشهداء، وليس في الرد على اجتياح العدو للضفة المحتلة وهمجيتهم فيها، وليس للرد على استهداف الأقصى وخاصة برنامج العدوان المعلن من المستوطنين في رمضان، بل هي ويا للعار في تدارس كيفية الرد على طرد محمود الهباش من المسجد الأقصى على يد الشبان الفلسطينيين من حماة الأقصى والمرابطين فيه، وبدلاً من أن تؤخذ هذه الحالة الشعبية والعفوية كرسالة و التي عبّرت عن مقدار السخط الذي يعتري جماهير شعبنا وأبناء القدس تحديداً ضد إهمال سلطة رام الله لوضع المقدسات ولاحتياجات أبناء شعبنا في القدس الشريف والتي هي من الضرورة بمكتن بحيث تشكّل عمود صمودهم هناك ومواجهتهم لمحاولات العدو الصهيوني بتهويد القدس وهدم الأقصى، أخذت للأسف مسار الثأريات وتخطيط التخريب ومحاولة ضرب التجمّع الذي تشكله حالة المرابطين في المسجد الأقصى وفي المدينة القديمة.
إن هذه الأدوات الخبيثة والتي تحاول في مسعاها الثأري من عواقب الموقف الذي شكلته زيارة الهباش المستفزة والمنسقة مع شرطة العدو الصهيوني، في ظل خيبات أمل المقدسيين خاصة ، في حين يمنع العدو عشرات بل مئات الآلف من الفلسطينيين من الوصول إلى القدس والأقصى، يحاولون اليوم بالتنسيق مع ذات الشرطة وأجهزة الأمن الصهيونية خلط الأوراق وحرف القضية من كونها رسالة مجتمعية نحو أركان سلطة التفريط إلى وضع آخر تمس العائلات والعشائر والوضع المجتمعي في مدينة القدس والتصرّف بناء على ذلك بثأريات ممزوجة بأهداف العدو، لهو وضع خطير ولدينا كامل تفاصيل الجلسات المشبوهة وما جرى فيها، وإننا نحذر أزلام السلطة جميعا وكل الضالعين في هذا الوضع الساقط وطنيا وأخلاقيا ودينيا، من أي خطوة أو ضرر يصيب أيا من أبناء شعبنا وعائلاتهم، ونعتببر ذلك بمثابة تورط السلطة في إعلان الحرب رسمياً على أبناء شعبنا الفلسطيني وخاصة أهلنا في القدس المحتلة، وعندها لا يلومنّ من يتورط في ذلك إلا نفسه.

عاشت السواعد المقاتلة الأبية والآسرة للعدو وقطعان جنوده ومستوطنيه،،

وإننا حتما لمنتصرون،،،

قوّات العاصفة

تيار المقاومة والتحرير

حركة التحرير الوطني الفلسطيني« فتح»

مفوضية الاعلام والشؤون الفكرية والسياسية


نسخة من المقال للطباعة نسخة للطباعة
الصفحة الأساسية | الاتصال | خريطة الموقع | | إحصاءات الموقع | الزوار : 249 / 81330

متابعة نشاط الموقع ar  متابعة نشاط الموقع بيانات صحفية   wikipedia    |    titre sites syndiques OPML   OPML

موقع صمم بنظام SPIP 3.1.4 + AHUNTSIC

Creative Commons License

1 من الزوار الآن

"مفوضية الشؤون الفكرية والسياسية والاعلامية - تيار المقاومة والتحرير - قوّات العاصفة_ حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح