بيان التيار والكتائب: يوم الأسير الفلسطيني ،يوم الشهيد الفلسطيني، يوم المقاومة الفلسطينية..

الخميس 16 نيسان (أبريل) 2015

بسم الله الرحمن الرحيم

«يوم الأسير الفلسطيني ،يوم الشهيد الفلسطيني، يوم المقاومة الفلسطينية»

يا جماهير شعبنا العظيم ،
يا أوفياء حركتنا المختطفة،
يا أسود العاصفة،
الأخوة والأخوات في هذا التيّأر الرسولي البطل،

في السابع عشر من إبريل/ نيسان العام الماضي 2014، أصدر التيار بيان يوم الأسير الذي حمل العنوان ،«نداء الأقصى في يوم الأسير: لا معنى لفلسطين دون قدسها وأقصاها وقيامتها...».

وقرأ التيار في بيانه قبل عام بالتمام والكمال صورة المخططات الصهيونية التي يتم تنفيذها بحق المقدسات الفلسطينية، جوهر معنى الوجود الفلسطيني في القدس تحديداً، بحق الأقصى والقيامة وسائر مقدساتنا الأسيرة، واليوم بعد عام كامل من بيان التيار، اتضحت صورة المؤامرات على هذه المقدسات كأبشع ما تكون المؤامرات، واتضح معها أن هذه المقدسات الأسيرة تماماً كما الإنسان الفلسطيني المختطف والأسير داخل فلسطين المستلبة، يعاني من ذات الاضطهاد والقتل البطيئ، ومثلما يعاني فدائيونا وأبطالنا خلف قضبان العدو من الحصار والقمع والقتل البطيئ، تعاني مقدساتنا من ذات البرامج الصهيونية الممنهجة والمبرمجة، والتي تتراوح وتائرها بين التسريع والتدريج بحسب المناخ السياسي القائم.
إن العدو الصهيوني لا يردعه ولم تردعه يوما إلا المقاومة ،ولم تفرض عليه يوما إرادة إلا إرادة المقاومة، ومثلما لم يرّغم أنفه يوما ويجبر على إطلاق أسير أو مختطف إلا نتيجة لعملية تبادل معه تقوم بها المقاومة، فإنه لن يرتدع أو يتأخّر عن برنامج استهداف المقدسات إلا تحت ضغط ضربات المقاومة والحراكات الشعبية البطلة في القدس، والتي نوجه لها اليوم كل التحية والتقدير ،وهي تنوب عن كل شعبنا وأمتنا وهي تحمل على عاتقها في مهمة رباطها وجهادها، برنامج دفع العدو عن المقدسات التي هي جوهر كرامتنا في هذا العالم.

أيها الأخوة،
إنّ قدرنا وقدر فلسطين، أن نحمل وتحمل عبء غياب أمة المليار ونصف، أو تغيبها عن ميدان رجولتها وكرامتها الحقيقية هناك، حيث المقدسات وحيث الكرامات، وفي الوقت الذي يجد فيه العدو خلاصه وتنفسّه العميق وشعوره بالراحة والاطمئنان ، جرآء هذا الغياب الفاضح، يصبح على شعبنا أن يتحمّل دوراً مضاعفاً ، مهما كانت التضحيات التي يبذلها في سبيل ذلكم، ومهما كانت المعاناة التي يلاقيها، وإن وحدة شعبنا التي مزّقت كثيرا منها برامج العدو المختلفة ، والتي شارك في نجاحها، مجموعة من شرائح الكمبرادور والطابور الخامس بنشاط وحماسة، وساعد في فرضها على مجتمعنا الفلسطيني مجموعة من القوى الطفيلية التي تغطّت بما يسمى بعملية «المفاوضات» مع العدو ، ويافطة انتزاع« دولة فلسطين» منه عبر هذه العملية التي انكشفت عن آخرها اليوم.

أيها الأخوة،
وحدة شعبنا هي العنوان المفقود اليوم كقاعدة لصد برامج العدو الهاجمة على ما تبقى من قضيتنا الوطنية والقومية في فلسطين، وإن شكل «السلطة» الخادع والذي جرى تقديمه كمقابل لكل حقوق شعبنا التاريخية، هو النموذج الذي اختاره العدو ليكون حصان طروادة في القلعة الفلسطينية، وإذا كان من بداية لتصحيح المسار والنهوض إلى معركتنا الحقيقية ضد العدو، والتي انزاحت في كثير من الاحيان تحت إغراءات التنافس على كعكة «السلطة»، وهيكل حصان طروادة ، وإلى درجة جعلت بعض رموز هذا الحصان الخشبي، تواجه شعبها بالقمع تارة، وتساهم في عزل مقاومته بغزة البطلة طوراً آخر ، بل وتتآمر على صموده وبقائه وتساومه على ذلك، وإلى درجة جعل هؤلاء الخادعين المخدوعين، أعوان العدو في برنامج الخدعة، يتآمرون بالقيام بدور الاعتقال والأسر لأبطال شعبهم في سجون سلطاتهم الكرتونية هذه، مما جعل ليوم الأسير مرادفا سورياليا كئيبا ونحن نطالع زنازين قديمة يحرسها العدو وزنازين جديدة يحرسها أتباع هذه «السلطات» من الأحصنة الطروادية الخشبية الخادعة.

أيها الأخوة،
في كل نيسان من كل عام ، تمرّ ذكرى أبطال فلسطين من الشهداء الذين لم يستطع كل جبروت العدو وغطرسته وقواه، أن تفرض عليهم طوق الأسر، فنفّذت ضد شموخهم وصمودهم عمليات اغتيالها الغادرة والجبانة، إن الاغتيال هو إعلان فشل العدو في تنفيذ عملية الاختطاف والأسر ودليل على ضعفه وفقدانه الخيارات، نيسان في الواقع كما هو يوم الأسير، ففي حقيقته وفي ظله التام يوم الشهيد الذي منع العدو من فرض مصير الأسير ضده ، وفي نيسان تتجدد العزيمة مع يوم الأسير وشهر استذكار بطولات الأبطال والشعل المنيرة من أبناء شعبنا، من نجم القسطل الشهيد عبدالقادر الحسيني إلى أقمار فردان أبو يوسف النجار والكمالين، إلى أمير الشهداء وبحر الفداء خليل الوزير أبو جهاد، وبقية كوكبة أبطال شعبنا وأقماره ونجومه الساطعة، من زمن جمجوم وحجازي والزير والشيخ حسن اللاوي إلى زمن أحمد سعادات والبرغوثي وعويس وقعدان والشيخ خضر عدنان وجمل الهور وكل الأبطال والنخلات الفلسطينية من الماجدات الفارسات في سجل الكرامة الوطنية وصفحته التالية لصفحة الشهادة ، أعلى صفحات المجد الفلسطيني الثابت.

أيها الأخوة،
مع كل نيسان يجب أن تكون إجابة السؤال السنوي في مثل هذه الذكرى ما الذي تحقّق في الطريق نحو إرغام العدو على الانصياع لإرادة المقاومة وإطلاق أسرانا أصحاء قادرين لا مشاريع شهادة مؤجلة، والحفاظ على مقدساتنا بعيداً عن التدنيس والقضم الصامت والتدمير الخفي، وحتى لا ينتهي ملف الأسر في مقدساتنا إلى ما تنتهي إليه كثير من حالات أسرانا الأبطال، فإن الطريق الوحيد هو طريق وحدة شعبنا وتكاثفه وتزاحمه في دعم المقاومة وخاصة في القدس الأسير، إننا ندعو القوى والفصائل والشخصيات والشرائح المختلفة إلى ترك كل عنوان اختلاف وعنوان تشتيت على بوابات القدس الأسير، ولتكن مواجهة العدو في القدس خارج كل الحسابات وخارج كل الاستعراضات وفي هذا اليوم بالذات لتكن الصورة هي صورة وحدة أبناء شعبنا في حمل مهمة هذا النضال المجيد ضد العدو وبرامجه الخبيثة القاتلة.

يوم الأسير الفلسطيني ،يوم الشهيد الفلسطيني، يوم المقاومة الفلسطينية، فتحية لأبطالنا الأسرى في سجون العدو الصهيوني وعلى موعد مع حريتهم مهما تأخرت ساعة التنفيذ عهدا على مقاومتكم لن تخذلكم، وتحية لأسرى شعبنا في معتقلات الموهومين والمخدوعين منفّذي ظلال برامج أسر العدو في زنازينهم العار، تحية لأبطالنا في القدس وأكناف القدس ممن يحملون همّ سدّ الثغرات التي خلّفها كيد العدو وتخاذل ذيوله في صف مواجهة العدو واستنقاذ المقدسات.

عاش صمود شعبنا العظيم
عاشت فلسطين حرة عربية مستقلة
عاشت أماتنا العظيمة
عاشت حركة التحرير الوطني الفلسطيني «فتح» وعاصفتها شعلة الكفاح المسلح
البندقية هي الطريق الوحيد للتحرير والعودة والكرامة
المجد والخلود لشهداء شعبنا الأبي وشهداء أمتنا العظيمة
الشفاء العاجل لجرحانا البواسل والحرية لأسرانا الأشاوس
الخزي والعار لتيار التصفية والتفريط والفساد ولعملاء العدو الصهيوني
وإنها لثورة حتى النصر،،،

حركة التحرير الوطني الفلسطيني-« فتح»
قوّات العاصفة
تيار المقاومة والتحرير
كتائب الشهيد عبدالقادر الحسيني
فلسطين المحتلة

نيسان 16/2015


نسخة من المقال للطباعة نسخة للطباعة
الصفحة الأساسية | الاتصال | خريطة الموقع | | إحصاءات الموقع | الزوار : 229 / 81330

متابعة نشاط الموقع ar  متابعة نشاط الموقع بيانات التيار   wikipedia    |    titre sites syndiques OPML   OPML

موقع صمم بنظام SPIP 3.1.4 + AHUNTSIC

Creative Commons License

1 من الزوار الآن

"مفوضية الشؤون الفكرية والسياسية والاعلامية - تيار المقاومة والتحرير - قوّات العاصفة_ حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح